خريطة الموقع  | للاتصال بنا 
 
 
 
معرض الصور التعريفة الجمركية المتكاملة خدماتنا عن الجمارك الاردنية عن الاردن الصفحة الرئيسية
 
   
 
 


 

الصفحة الرئيسية > المركز الأعلامي> الأخبار > تفاصيل الخبر


تفاصيل الخبر
 
الجمارك الأردنية تزيد من جاهزيتها في المراكز الحدودية استقبالا لموسم الحج وعيد الأضحى
 
عرض الصور   

57.5 ألف حاج عبروا الحدود الأردنية
الجمارك الأردنية تزيد من جاهزيتها في المراكز الحدودية استقبالا لموسم الحج وعيد الأضحى

اتخذت الجمارك الأردنية كافة الاستعدادات والتدابير اللازمة لتسهيل حركة مرور المسافرين استقبالا لموسم الحج لعام 2010 وعيد الأضحى المبارك، حيث تم تعزيز المراكز الجمركية بكوادر بشرية مؤهلة قادرة على انجاز الاعمال بسهولة ويسر بما ينعكس إيجابا على الحجاج والمسافرين والمغتربين القادمين والمغادرين من وإلى المملكة.

وسجل عدد الحجاج من الأردنيين والجنسيات الأخرى الذين عبروا الحدود الأردنية خلال الفترة ما بين 28 تشرين أول و10 تشرين الثاني ما يزيد على 57.5 ألف حاج.

وأكد مدير عام الجمارك لواء جمارك غالب قاسم الصرايرة على أنه تم اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة بالتنسيق مع مدراء المراكز الحدودية للتسهيل على الحجاج الأردنيين والعرب والأجانب المارين عبر الأراضي الأردنية وكذلك لتسهيل حركة المسافرين القادمين والمغادرين من وإلى المملكة خلال فترة العيد.

وأشار الصرايرة أنه تم زيادة أعداد الموظفين في المراكز الجمركية الحدودية لتقديم كافة التسهيلات اللازمة للمسافرين خلال فترة العيد، كما أوعز الصرايرة لمدراء المراكز بزيادة ساعات العمل وعدد المسارب ليتسنى لجميع زوار المملكة والمغتربين من الدخول والخروج من المملكة بكل سهولة ويسر مشيرا إلى أن هذه الاجراءات ستستمر حتى عودة الحجاج الذين دخول الأراضي السعودية عبر الحدود الأردنية.

ويأتي هذا من منطلق الشعور بالمسؤولية والدور الهام الذي تؤديه دائرة الجمارك في مشاركة المواطنين اجتماعيا وبالتنسيق مع كافة الاجهزة العاملة على الحدود في تذليل كافة الصعوبات والمعوقات والعمل على تطوير العمل الجمركي وفق أحدث المقاييس العالمية.

وأوضح الصرايرة أن الجمارك الأردنية تمكنت خلال الفترة الماضية من تعزيز المراكز الجمركية الحدودية بأحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة وتطويعها لخدمة زوار المملكة لتقديم كافة الخدمات والتسهيلات اللازمة لهم.

الجدير بالذكر أن الجمارك الأردنية تعمل وبشكل دوري على عقد دورات تدريبية متطورة ومتخصصة لموظفيها لتمكينهم من استخدام التكنولوجيا الحديثة التي تم إدخالها إلى دائرة الجمارك لتقديم كافة الخدمات والتسهيلات وتبسيط الاجراءات على متلقي الخدمة الجمركية في كافة المديريات والمراكز التابعة لدائرة الجمارك.