خريطة الموقع  | للاتصال بنا 
 
 
 
معرض الصور التعريفة الجمركية المتكاملة خدماتنا عن الجمارك الاردنية عن الاردن الصفحة الرئيسية
 
   
 
 


 

الصفحة الرئيسية > المركز الأعلامي> الأخبار > تفاصيل الخبر


تفاصيل الخبر
 
الجمارك الأردنية تحقق زيادة في الحاصلات الجمركية
 
عرض الصور   

زيادة بواقع (7.1) مليون دينار

الجمارك الأردنية تحقق زيادة في الحاصلات خلال شهر تموز 2011

صرح مدير عام الجمارك الأردنية لواء جمارك غالب قاسم الصرايرة أن دائرة الجمارك الأردنية حققت زيادة في إجمالي الحاصلات مقدارها (7.1) مليون دينار تقريباً خلال شهر تموز من عام 2011 مقارنة مع حاصلات نفس الشـهر من عام2010، حيـث بلغـت لشـهر تموز 2011 (114) مليون دينار تقريباً، فـي حين بلغـت لنفس الشـهر من عـام 2010 (107) مليون دينار تقريباً.

وعزا الصرايرة الأسباب الرئيسية التي أدّت إلى الزيادة في الحاصلات لشهر تموز من عام 2011إلى الزيادة المتحققة في حاصلات رسـوم التعريفة الجمركية الموحدة بواقع (1.7) مليون دينار وذلك بسبب ارتفاع قيمة المستوردات الخاضعة للرسوم بواقع (7) مليون دينار تقريبا وبنسبة زيادة (7%) تقريبا، حيث بلغت قيمة المستوردات الخاضعة لرسوم التعريفة الجمركية الموحدة لشهر تموز 2011 (109) مليون دينار تقريبا، في حين بلغت (102) مليون دينار تقريبا لنفس الفترة من العام 2010.
وكانت الزيادة في الرسوم والبدلات الجمركية الأخرى المتفرقة (عدا رسوم التعريفة الجمركية الموحدة) بواقع (1.5) مليون دينار تقريبا.

وأضاف إلى إنه قد بلغت الزيـادة المتحققة في حاصلات الضريبة على المبيعات (3.6) مليون دينار تقريباً خلال شهر تموز 2011 مقارنة مع نفس الفترة من عام 2010، ويعزى سبب الزيادة إلى ارتفاع قيمة المستوردات الخاضعة للرسوم، بالإضافة إلى زيادة التخليص على السيارات المستعملة بواقع (215) سيارة، وزيادة حاصلات رسوم التعريفة بواقع (1.7) مليون دينار والتي تدخل ضمن الوعاء الضريبي عند احتساب ضريبة المبيعات.

وأشار الصرايرة إلى زيادة حاصـلات بـدل خدمــات مراكـز الحــدود الجمركيـة البريـة والبحرية والتي بلغـت خلال شـهر تموز (1.4) مليون دينار، حيث لم يكن هـذا البدل مفروضا خـــلال شـهر تموز من عام 2010.

وأكد ان الزيادة التراكمية في إجمالي الحاصلات خلال السبعة أشهر من عـام 2011 بلغت (58.7) مليون دينـار تقريباً مقارنة مع نفس الفترة من عام 2010 وبنسبة (8.2%). حيث بلغت الحاصلات التراكمية للسلعة شهور الأولى من عام 2011 (774) مليون دينار تقريبا، في حين بلغت (715) مليون دينار تقريبا لنفس الفترة من عام 2010.

وقال الصرايرة إن الجمارك الأردنية وضمن الخطة الإستراتيجية التي تنتهجها للأعوام 2011 – 2013 تسعى دائماً إلى تطوير كافة الميادين الجمركية وذلك انسجاما مع متطلبات سلسلة التزويد في التجارة العالمية والمعايير العالمية وذلك من خلال رفع قدرات ومهارات كوادرها في كافة المجالات


العلاقات العامة والإعلام