الحمود يوعز بترجمة الرؤى الملكية السامية لتطوير العمل الجمركي

  • تم نشره في 28/08/2017
  • أكّد مدير عام الجمارك الدكتور وضّاح الحمود أن الزيارة الملكية السامية لجمرك عمان وسام فخر واعتزاز على صدر كافة منتسبي دائرة الجمارك الأردنية، مبدياً شكره واعتزازه بكافة منتسبي الدائرة على جهودهم وتضحياتهم التي أفضت إلى ما وصلت إليه الدائرة من إنجازات ومكانة مرموقة بين مثيلاتها من الإدارات الجمركية على المستويين الإقليمي والعالمي.
    ونقل الحمود خلال الاجتماع تقدير جلالة الملك للجهود المبذولة في دائرة الجمارك لما فيه مصلحة الوطن والمواطن، ولدور كوادر الجمارك وتضحياتهم في مكافحة التهريب- بمختلف أنواعه.
    وأوعز الحمود خلال اجتماع ضم كافة مدراء المديريات والمراكز الجمركية والحدودية بترجمة الرؤى الملكية السامية بتطوير آليات العمل وإعادة هندسة الإجراءات الجمركية بما يضمن التسهيل على المواطنين والمستثمرين وتحسين بيئة الأعمال بهدف تعزيز ونمو الاقتصاد الوطني.
    وأكد الحمود خلال الاجتماع الذي عقد صباح الأحد ويأتي بعد الزيارة الملكية المفاجئة لجمرك عمان الخميس الماضي على ضرورة اغتنام هذه الزيارة الملكية السامية واعتبارها نقطة انطلاق لتحقيق المزيد من الانجازات وتطوير آليات العمل والارتقاء بالأداء العام وتقديم الخدمات لكافة المتعاملين مع دائرة الجمارك بأعلى مستوى، في إطار من العدالة والشفافية والنزاهة المهنية.
    وأشار الحمود إلى ضرورة الاسراع بتعديل بعض القوانين والتعليمات للتسهيل على متلقي الخدمة وتحقيق مبدأ العدالة وتلبية مصالح المواطنين، وخصوصاً فيما يتعلق بإجراءات التخمين وتعليمات إعفاء أثاث المغتربين ورخص الإدخال، وغيرها من الموضوعات التي تسعى الدائرة لتطويرها، مؤكداً على ضرورة الالتزام بسياسة الباب المفتوح والتعامل مع كافة المتعاملين بكل كياسة وتقديم كافة التسهيلات ضمن أعلى المعايير بما يليق وسمعة ومكانة الجمارك الأردنية.
    المرفقات