الحمود خلال مقابلة مع التلفزيون الأردني زيارة جلالة الملك وسام فخر واعتزاز لموظفي الجمارك

  • تم نشره في 30/08/2017
  • ضمن برنامج هذا المساء الذي بث على شاشة التلفزيون الأردني تم عمل لقاء حواري مع عطوفة مدير عام الجمارك الأردنية اللواء الدكتور وضاح الحمود عن زيارة جلالة الملك لمركز جمرك عمان وما تعنيه من رؤى وتوجهات حول تطوير العمل الجمركي والنهوض به.

    وأكّد الحمود خلال المقابلة إن الزيارة الملكية السامية لجمرك عمان وسام فخر واعتزاز على صدر كافة منتسبي دائرة الجمارك الأردنية، مبدياً شكره واعتزازه بكافة منتسبي الدائرة على جهودهم وتضحياتهم التي أفضت إلى ما وصلت إليه الدائرة من إنجازات ومكانة مرموقة بين مثيلاتها من الإدارات الجمركية على المستويين الإقليمي والعالمي.

    وأبرار الحمود خلال اللقاء أهم الملامح المستقبلية من خطة عمل لإنجاز موقع جمرك عمان الجديد في منطقة الماضونة والذي سيتم إنجازه على مدار ثلاث سنوات باعتباره اكبر مركز تخليص جمركي وما يحتويه من مباني جمركية وفق أحداث المواصفات العالمية تلبي مصالح الخدمات المقدمة لمختلف المتعاملين مع الدائرة من قطاع المستثمرين والمخلصين والتجار وغيرهم.

    وأكد الحمود على ترجمة الرؤى الملكية بتطوير آليات العمل وإعادة هندسة الإجراءات الجمركية بما يضمن التسهيل على المواطنين والمستثمرين وتحسين بيئة الأعمال بهدف تعزيز ونمو الاقتصاد الوطني، وتحقيق المزيد من الانجازات وتطوير آليات العمل والارتقاء بالأداء العام وتقديم الخدمات لكافة المتعاملين مع دائرة الجمارك بأعلى مستوى، في إطار من العدالة والشفافية والنزاهة المهنية.

    وتطرق الحمود على مدى الجاهزية التي يتمتع بها موظفو الجمارك بمكافحة التهريب من خلال تعزيز عملهم حيث تم تزويد مديرية مكافحة التهريب بسيارات حديثة وأجهزة وكاميرات مربوطة إلكترونياً بدوريات مكافحة التهريب لغايات المساعدة في عمليات مطاردة المهربين وتتبعهم في كافة مواقع المملكة.

    وعرج الحمود على مشروع النافذة الوطنية للتجارة باعتباره مشروعا يخدم كافة القطاعات التجارية والتنسيق والمتابعة فيما بينها مما يحقق تقديم خدمة متميزة بأقل جهد ووقت ممكن حيث يتم الربط إلكترونياً بين كافة الوزارات والمؤسسات والدوائر الحكومية المعنية لإنجاز البيان الجمركي ضمن نافذة موحدة تخدم البيئة الاستثمارية.

    وأشار الحمود إلى أنه تم تعديل قانون الجمارك وهو ألان بانتظار موافقة مجلس النواب والأعيان والذي تم أعداده بالشراكة مع القطاع الخاص وكافة الجهات المعنية بالعملية الجمركية والذي يهدف إلى التسهيل على متلقي الخدمة وتحقيق مبدأ العدالة وتلبية مصالح المواطنين، وخصوصاً فيما يتعلق بإجراءات التخمين وتعليمات إعفاء أثاث المغتربين ورخص الإدخال، وتقليل زمن الإفراج عن البضائع ضمن برنامج التخليص المسبق، مؤكداً على ضرورة الالتزام بسياسة الباب المفتوح والتعامل مع كافة المتعاملين.

    ملاحظة : لمشاهدة المقابلة على الرابط التالي https://www.youtube.com/watch?v=b86niAEOR1w

    المرفقات